منتدى كبير وجميل
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 الصدق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ماجد بركات
عضو جديد
عضو جديد


ذكر عدد الرسائل : 25
تاريخ التسجيل : 26/03/2011

مُساهمةموضوع: الصدق   السبت 26 مارس 2011, 3:47 pm






أنا متميز
أصدقائي سنبدأ الرحلة معا
ولتكتب اليوم والتاريخ فهي رحلة داخل النفس


فإن لم نكن يقظين وأمسكنا بورقة وقلم فلن نفاد من هذه الرحلة .


فهذه الرحلة ليست كلام ولا خيال ولا آراء


تحتمل الصحة والبهتان فهو كلام موثق من خالقنا عزوجل وأيده


وبسطه لنا رسوله صلى الله عليه وسلم


فاصعد إلى باص الرحلة وتأكد أنك وبإذن الله المستفيد


وأن كل طوبة ستضع في بناء شخصيتنا إن شاء الله تجعل منا


أشخاص متميزين و معاً في موضوع أنا متميز


سنزيد من المتميز تميز ومن يسعى إلى التميز إن شاء الله نساعده


في برنامجنا أنا متميز.


سنبدأ إن شاء الله بالنقطة الحرجة في الأخلاق وهي الصدق



ما هو الصدق؟
قول الحق ومطابقة الكلام للواقع


والصدق في الخبر (الصراحة)



لماذا الصدق؟


1- لمكانته في القرآن.


قال الله تعالى في الصدق"ومن المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه".


هذه الآية من أجمل الآيات وأحبها إلى القلوب ولكن انظربتمعن


ماذا قال الله تعالى فيها،لقد قال أن الرجال صدقوا ولم يقل نفذوا


ولم يقل عملوا بل قال صدقوا أي أن إيمانهم واستشهادهم ورفع


لواء الإسلام إنما هو نابع من صدقهم مع الله


وصدق الخالق في ذلك فإن أداء العمل كما يريده الله


لا كما تريده النفس إنما هو حباً في الله


ومن أجل الله وهنا أعطى الله لخُلق الصدق مكانة عليا.


2- لمكانته في السنة.


وسُئل النبي(ص)وهو الصادق المصدوق في الحديث الأشهر


الذي يعلمه معظمنا
عن صفوان بن سليم أنه قال: "قيل لرسول الله (ص):


أيكون المؤمن جبانا؟ فقال: نعم .


فقيل له:أيكون المؤمن بخيلا؟ فقال:نعم.


فقيل له:أيكون المؤمن كذابا؟ فقال: لا.".
رواه الإمام مالك


أترى هل قرأت الحديث جيداً هل تمعنت؟


أرجو وأطلب ممن قرأ الحديث السابق أن يقرأه مرة أخرى


وتعانق عينيه كل حرف ليدخل المعنى إلى قلبه


هل رأيت ماذا قال صلى الله عليه وسلم ؟


قال يكون جباناً ،يكون بخيلاً ،ولكن إلا الكذب.


وهذا دليل على أن الصدق هو النقطة الحرجة في أخلاق


الشخصية المسلمة


3- عقلياً.


*إذا كان الإنسان صادقاً تمتع بقوة الشخصية


لأنه لن يخشى في الله لومة لائم.


*إذا كان الإنسان صادقاً تمتع بالاطمئنان النفسي


لأنه لن يعرض نفسه لإحراج ناتج عن كذب.


*إذا كان الإنسان صادقاً تمتع بالثقة في النفس


وهكذا


وإليك:


أعظم الأنبياء والشخصيات هو محمد (ص) بما لقب؟


(بالصادق)



أعظم الصحابة وأحبهم إلى قلب النبي (ص)هو


أبو بكر بما لقب...؟
(بالصديق)


أحب زوجات النبي (ص) إلى قلبه


وهي عائشة بنت أبي بكر بما لقبت...؟
(بالصدّيقة بنت الصديق)


و...................و......................و...... ..............


هل تحتاج دليل أكثر من ذلك لتعلم أن الصدق هو أهم مشروع


يجب أن نعمل على بناؤه داخل أنفسنا؟


وأعلم بإذن الله أني وجميع أصدقاء المنتدى نتصف بهذه الصفة


وأعوذ بالله أن نخرج من دائرتها ولكن هذه دعوة لنكملها داخل


أنفسنا محاولين أن نصل إلى صفة الصديق.



الآن


أدعوكم أن يأخذ كل منا مقعده
في الباص وليربط الحزام
ليكمل معنا الرحلة فإن في
الحقيبة الكثير من المفاجآت .



والآن مع فترة الاستراحة حتى لا يمل أصدقاؤنا ويتركونا:


أيس كريم أيس كريم عندي جميع الأنواع













وهذا نشيد عن الصدق:


والآن انتهت فترة الاستراحة ونرجع إلى


موضوعنا



لنكون قوماً عمليون
ونسأل كيف نتعلم الصدق وهذا ما سنعرفه إن شاء الله في الحلقة
المكملة للصدق ولكن نضع بصمة وتواصل بيننا ليكون ضوء


نبني عليه الحلقة القادمة ونكون مستعدين للتفاعل معها.
الواجب العملي:


الصدق(ص- د- ق)وهي لعبة بسيطة سنلعبها معاً


تكشف لنا أنفسنا بقدر ولو بسيط عن مدى تكامل صفة الصدق


داخل أنفسنا ،ألعبها مع نفسي أمامكم وليكن سنختار كلمة


من كل حرف لحروف كلمة صدق كالتالي:
ص صبر فأنا تسبيح أريد أن أتعلم الصبر بشكل أكبر لأكمل


خلق الصدق داخل نفسي ،كيف ذلك؟


أن أتابع نفسي في كل كلمة أنطقها هل هي صادقة؟


وإلى أي حد؟


حتى أصل أن ينطق لساني بالصدق كمجرى الماء في البحر
د دأب وهو الدوام والاستمرار مع الإصرار لأن الخطوة السابقة


ليست سهلة كما يعتقد البعض بل تحتاج إلى مجهود شاق
ولكن الاستمرار يحيل الشاق إلى سهل


بإذن الله وبعض علماء التربية أكدوا أن 26:21يوم


إذا تابعت نفسك في التخلق بخلق معين سوف تكسبه


بإذن الله.
ق قوة فأنا أحتاج إلى قوة كبيرة فالشيطان لن يتركنا في حالنا


فإن هذا البرنامج سيُطيّر رأسه ويسبب له صداع مزمن


وإذا تم سيربي له جنودا إذا رآهم يسيرون في درب سيسر في


درب آخر كما كان يفعل مع عمر رضي الله عنه.


وهذه اللعبة قمت بها مع نفسي أمامكم،كل منا يجربها مع نفسه


وله الحرية في أن يختار الكلمة التي تعبر عنه وعن مدى تكامل


الخلق بداخله على أن تبدأ الثلاث كلمات بالصاد والدال والقاف


فيمكن أن يختار أحدكم
ص صراحة وتكون درجة الصدق عنده أعلى مني


فإن الصراحة هي درجة يكون فيها وضوح أكثر لخلق الصدق


وفي هذه الحالة يختار


د دعوة وهي دعوة من الشخص إلى آخر يتحاور معه حتى يتعلم الصراحة
ق قريب والمقصود هنا أن تكون الدعوة إلى القريب


أولاً حتى تكون عندنا الشجاعة في أن نتحدث معه بصراحة


فنستمتع بالراحة النفسية في وجود جو الصراحة


والاطمئنان وهدوء البال فنتذوق الطعم الحلوللصدق في الصراحة


فنتشجع على أن نكلم آخر وآخر والقريب هنا


أولا النفس ثم أي قريب سواء بالدم أو صديق


المهم أنه يكون شخص يسير معي على نفس الدرب



انتبهوا


من سائق الباص إلى جميع الركاب كل في مقعده


ويربط الأحزمة وأرجوا أن لا ينزل أحد من الباص


قبل نهاية الرحلة حتى ننزل معا من الباص كفريق قوته


مستمدة من مصباح ينير بالصدق فينير لنا الدرب ويفر


كل من يكره ضوء هذا المصباح وعلى رأسهم صاحب


الصداع المزمن .


فانتظروناولا تنسوا طعم أيس كريمنا وللصدق نحن


نشوقكم حتى لاتنسونا في الحلقة القادمة وربما


قدمنا شيئا آخر مع الأيس كريم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
دحومي
عضو ذهبي
عضو ذهبي
avatar

ذكر عدد الرسائل : 1671
الإقامة : K S A
العمل/الترفيه : صفرالسباحه
مزاجي :
تاريخ التسجيل : 15/01/2010

مُساهمةموضوع: رد: الصدق   الأربعاء 06 أبريل 2011, 3:19 am

مشكوووور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://games.maktoob.com/player514391
 
الصدق
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى دحَّوم :: الــمــنـتـد يــا ت الـعـا مـة :: المنتدى الإسلامي-
انتقل الى: